• أنت هنا :
  • الرئيسية
  • أخبار المدينة
  • تخليد الذكرى 62 للزيارة تاريخية لجلالة الملك المغفور له محمد الخامس لمدينة القصر الكبير
تواصل معنا عبر
  • Facebook
  • Youtube
  • Twitter
  • Android
طلب منحة الجمعيات طلب الاستفادة من منحة المجلس الجماعي برسم سنة 2018
شكايات عاجلة
شكايات

صيدلية الحراسة

صيدلية الحراسة من يوم الاثنين 08 اكتوبر الى يوم الجمعة 12 اكتوبر 2018
النشرة البريدية

ضع بريدك الإلكتروني لتبقى على إطلاع بأخر مستجدات الجماعة

بنك الاقتراحات
اقتراحات

تخليد الذكرى 62 للزيارة تاريخية لجلالة الملك المغفور له محمد الخامس لمدينة القصر الكبير

تخليد الذكرى 62 للزيارة تاريخية لجلالة الملك المغفور له محمد الخامس لمدينة القصر الكبير

زيارة الملك المجاهد محمد الخامس الى مدينة القصر الكبير في 10 ابريل 1956 لم تكن زيارة عادية بل هي غنية بالدلالات والعبر التي أراد المغفور له محمد الخامس إرسالها الى ساكنة هذه المدينة الراسخة في الوطنية تقديرا للتضحيات والمواقف الراسخة للمدينة ودورها ألطلائعي من اجل تحرر الوطن من نير الاستعمار والتشبث بالثوابت الوطنية . واليوم يتجدد الوفاء لتأكيد الاجماع الوطني حول القضايا المصيرية للمملكة المغربية .والتعبئة من اجل صيانة السيادة الوطنية والتصدي لأعداء الوحدة الترابية تحت السياسة الرشسدة لصاحب الجلالة محمد السادس نصره الله وايده.

كانت هذه هي خلاصة الكلمة التي قدمها المندوب السامي مصطفى الكثيري في الحفل المنظم من يومه الأربعاء 18 ابريل 2018 بقاعة دار الثقافة تخليدا للذكرى( 62 ) للزيارة التاريخية التي قام بها الملك المجاهد المغفور له محمد الخامس إلى مدينة القصر الكبير .

الحفل الذي حضره علاوة على المندوب السامي لقدماء المقاومين وجيش التحرير السيد ادريس الضحاك الامين العام للحكومة السابق وكذا عامل صاحب الجلالة على إقليم العرائش وعميد الكلية المتعددة التخصصات ورؤساء المصالح الغير الممركزة بالاقليم ونائب المجلس الاقليمي بالعرائش ورئيس المجلس الجماعي لمدينة القصر الكبير السيد محمد السيمو ونوابه وباقي المستشارين ورؤساء الأمن بالإقليم والدرك الملكي والقوات المساعدة والوقاية المدنية الأمنية ومجموعة من الفعاليات المدنية والإعلامية وعدد من أبناء المقاومة بالمدينة.

استهل هذا اللقاء العلمي والاحتفالي بآيات بينات من الذكر الحكيم و تحية االعلم الوطني أعقبتها كلمة رئيس المجلس البلدي محمد السيمو والمندوب السامي للمقاومة وأعضاء جيش التحرير مصطفى الكثيري همت جوانب هذه الذكرى والزيارة التي قام بها الراحل المغفور له محمد الخامس إلى مدينة القصر الكبير .

كما تميزت الندوة العلمية حول موضوع :
- الحركة الوطنية بشمال المغرب ودورها في الاستقلال والوحدة

بمشاركة الاستذة الدكتور سعيد حراش بمداخلة حول تقديم مقارنة بين الحركة الوطنية بالمنطقة الخليفية ومنطقة إفريقيا جنوب الصحراء.

ثم مداخلة الاستاذ محمد أخريف حول صدى زيارة محمد الخامس في الصحافة الاسبانية.

ثم مداخلة الدكتور عزيز الحساني بعنوان تاريخ الحركة الوطنية بالمنطقة الشمالية -ملاحظات منهجية-

ثم مداخلة الدكتور سعيد الحاجي حول زيارة محمد الخامس للقصر الكبير.

وفي ختام فعاليات هذه الندوة الفكرية تمت تلاوة برقية الولاء لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله. ثم الختم بالدعاء الصالح لشهداء الاستقلال والوحدة الترابية .

فعاليات إحياء الذكرى تضمن كداك تدشين النصب التذكاري بساحة المقاومة 10 ابريل . وكذا زيارة فضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة وجيش التحرير بالقصر الكبير .

كما تمت زيارة فضاء مكتبة السيد ادريس الضحاك بجوار محطة السكة الحديدية

،

مواضيع ذات صلة

جماعة القصر الكبير... من أجل جماعة مواطنة